من نحن

من نحن

نحن شهود سوريون، ناجون وناجيات، نناضل في حملة من أجل حفظ الذكرى والعدالة لضحايا المجازر الكيماوية التي ارتكبها نظام الأسد وحلفاؤه في سوريا لأن الحفاظ على الحقيقة في وجه الطغاة أحد أوجه المقاومة، اخترنا كمجموعة من الناجين والناجيات والشهود والحلفاء من السوريين والسوريات العمل على حملة سنوية لمناصرة الحقيقة فيما يتعلق بالمجازر التي ارتكبها النظام السوري بالسلاح الكيماوي. ندرك أن الحقيقة وسردية الضحايا هي جزء أساسي من منع تكرار الانتهاكات، وضمان عدالة لسوريا المستقبل. وندرك أن روسيا والنظام السوري لا يعيلون جهداً في وضع الموارد المالية والبشرية والسلاح في خدمة نشر البروباغندا التي تساهم في خنق الضحايا مرة ثانية بإشاعة النكران كأداة لمسح ذاكرة مجازر السلاح الكيماوي نؤمن أن صوت السوريين والسوريات لن يختنق، داخل وخارج سوريا بالمطالبة ببلد عادل وديمقراطي لا يحكمه الترهيب باستخدام اسلحة محظورة دولية. ونؤمن أننا نناضل لأجل منع استخدام السلاح الكيماوي ليس فقط في سوريا ولكن في أي نزاع كان.